10 نصائح لتصوير الطيور

تصوير الطيور لا يخلو من التحدّي، خصوصًا عند تحليقها في الهواء، ويمكنك التقاط صور آسرة للطيور في حالات متعددة، كأن تكون واقفة على غصنا، عندما تتودد إلى بعضها البعض، عندما ترعى صغارها. جمال الصورة التي ستحصل عليها يستحق خوض هذا التحدّي وستكون فخورًا جدًّا بالنتائج.

تجميد الحركة لتصوير الطيور

تمتاز الطيور بأنها كائنات كثيرة الحركة، والتقاط هذه الحركة يعطي في كثير من الأحيان صورًا فائقة الجمال؛ لذا يتطلب التقاط هذه الحركة رفع سرعة الغالق بشكل ملحوظ (1/200s فما فوق) ولكن عليك الموازنة بين العزل والوضوح في الصورة الملتقطة. تمتاز بعض الطيور مثل طائر الطنّان بحركتها السريعة جدًّا، وهذه السرعة المرتفعة تتطلب استخدام سرعة غالق قد تصل إلى 1/400s، وقد تحتاج كذلك إلى ضبط قيمة الآيزو ما بين 800 و 1600 لتكون قادرًا على استخدام فتحة عدسة أضيق ماسيضمن على تركيز جيد وسنحصل على جسم الطائر واضح المعالم باستثناء الجناحين الخافقين.

تصوير الطيور
صورة لـهاني الموسى

تصوير الطيور وهي تحلق

تثبيت التركيز في الصورة من الأمور المهمة والضرورية في تصوير الطيور المحلّقة في الجو، وينبغي التمرن على هذه المهارة بشكل جيد قبل الخوض في مجال التصوير هذا. كما أن الحركة المتواصلة للطيور في السماء تتطلب استخدام وضع التركيز المستمر (AI Servo AF Canon/AF-C Nikon) وذلك لتتمكن العدسة من التركيز باستمرار على حركة الطائر. كذلك تلعب سرعة الغالق المرتفعة (1/1000s) دورًا كبيرًا في تجميد الحركة وتثبيت الطائر في اللقطة. وإن كان الطائر يحلّق عاليًأ في السماء فستكون مضطرًا حينها إلى استخدام عدسة تكبير أو عدسة تيليفوتو ذات بعد بؤري يعادل 200mm أو أكثر، لتكون قادرًا على التقاط صور مقرّبة للطائر، ولكن ضع في الحسبان أنّه كلما كان العنصر صغيراً كان التركيز عليه أشد صعوبة.

صورة لـ Petr Ganaj

تصوير الطيور من بعيد

يتطلب تصوير الطيور في البرية الاستعداد لذلك، فقد تضطر إلى تصوير الطائر من مسافة بعيدة، واستخدام عدسة التيليفوتو كبيرة ببعد بؤري يتراوح بين 300mm و 500mm سيساعدك كثيرًا لهذه المهمة. حيث تتيح لك هذه العدسة التقاط صورة يملأ الطائر فيها إطار الصورة وبذلك ستتجنّب الحصول على صور رديئة يكون فيها الطائر صغير الحجم. حاول الاقتراب من الطائر قدر الإمكان، قد تكون بحاجة لاستخدام الحامل الثلاثي في بعض الأحيان، خصوصا عندما يكون وزن العدسة كبير. سيتيح لك عمق الميدان الضئيل (f/2.8-f/5.6) على حصر التركيز على الطائر والغصن الذي يحطّ عليه فقط. وكما أسلفنا فالبرية مليئة بالمفاجئات، ويجب عليك الاستعداد لالتقاط الصور في أي لحظة، لذلك من الجميل أن تستخدم التصوير التسلسلي.

تصوير الطيور
صورة لـهاني الموسى

تصوير الطيور عن قرب

يصبح تصوير الطيور في المحميات وحدائق الحيوانات أكثر سهولة؛ وذلك لأنّ الطيور تكون قريبة من العدسة. ربما في هذه الحالة لن تحتاج لعدسة تيليفوتو ضخمة، بل يمكنك أن تكتفي ببعد بؤري يعادل الـ 200mm والذي سيتيح لك الوصول إلى أقرب نقطة ممكنة من العنصر المراد تصويره. عندما ترغب في تصوير الطائر ابدأ بالتركيز على رأسه. إن واجهت صعوبة في ذلك يمكنك التركيز على جسمه، وإن لم يكن الطائر ثابتًا في مكان واحد فقد تجد نفسك مضطرًا إلى ملاحقته لبعض الوقت إلى أن يستقرّ على غصن أو صخرة أو ما شابه ذلك.

استخدام الفلاش في تصوير الطيور

بما أنك على مسافة أقرب يمكن أن يكون استخدام الفلاش مفيدًا أيضًا حيث سيضيف شيئًا من البريق على ريش الطائر، أما استخدام فتحة عدسة واسعة فستساعدنا على عزل خلفية المشهد (وقد تمتد الضبابية إلى العنصر المراد تصويره) ويمكن الاستفادة من هذا التأثير في تركيز اللقطة على الطائر وتشتيت انتباه المشاهد عمّا سواه. وتذكّر أن التمرين المتواصل والتحلي بالصبر هما السبيل الوحيد لاحتراف هذا المجال من التصوير الفوتوغرافي، وستجد أن التقاط الصور للطيور سيكون أكثر سهولة سواء أكنت تصور من مسافة قريبة أم بعيدة.

تصوير الطيور
صورة لـهاني الموسى

تصوير الصقور، النسور والبوم

الصقور، النسور والبوم من الطيور المفترسة، وتمتاز هذه الطيور بحذرها الشديد وبصرها الثاقب، الأمر الذي يجعل من تصويرها تحدّيًا حقيقيًا، لكن كما هو الحال في تصوير أي حيوان برّيّ، فإن الصبر والتحضير الجيد هما سبيلك للحصول على صور ممتازة. يمكن العثور على الصقور بين الأشجار، وإن أردت التقاط الصورة لهذه الطيور من داخل السيارة فيمكنك استخدام حامل ثلاثي خاصّ يمكن تثبيته على نافذة السيارة، أو تستطيع الاقتراب بحذر من الصقر لالتقاط صورة جيدة. إن اخترت الطريقة الثانية فتجنّب المشي باتجاه الصقر مباشرة فمن المحتمل أن يراك الصقر ويحلّق بعيدًا؛ لذا حاول الاقتراب منه بصورة غير مباشرة.

فصل الشتاء هو الأفضل لتصوير النسور ذات الرأس الأبيض

أمّا بالنسبة إلى النسور ذات الرأس الأبيض ففصل الشتاء هو الوقت المثالي لالتقاط الصور لهذا الطائر، تنتشر في المناطق الساحلية أو قرب الأنهار. تبني هذه النسور أعشاشها في مناطق مرتفعة جدًّا وتحلّق عاليًا في السماء، هذا يعني أنه عليك استخدام عدسة تيليفوتو ذات مواصفات عالية جدًّا لتكون قادرًا على التقاط صور ممتاز لهذه الطيور.  قد تكون السماء في خلفية المشهد، وحينها ستحتاج إلى زيادة التعريض بمقدار 2/3، ويمكنك الاستفادة من وضع قياس الإضاءة في البقعة Spot metering، أو وضع قياس الإضاءة التقديري Evaluative metering  للحصول على التعريض المناسب. ستحتاج كذلك إلى عدسة تيليفوتو سريعة جدًّا وطويلة (300mm على الأقل) وحامل ثلاثي ذي رأس متحرك.

تصوير البوم
صورة لـهاني الموسى

تصوير الطيور المائية

الطيور المائية كالبط، الإوز والبجع ربما هي الأسهل للتصوير، تنتشر هذه الطيور في الحدائق،الأنهار، البحيرات، الشواطئ والمحميات الطبيعية. الاقتراب من هذه الطيور أمر ضروري وسهل للحصول على صور جميلة، يبقى استخدام عدسات ذات بعد بؤري كبير أمر ينصح به لتجنب افزاعها، وقد تألف بعض أنواع البط والإوز – خاصة تلك الموجودة في الحدائق العامة – وجود الإنسان، وهذا يجعل الاقتراب منها أكثر سهولة.

يتطلب تصوير الطيور المائية التحلي بالصبر واختيار اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة، وهذا يعني أنك قد تجد نفسك مضطرًّا إلى التواجد في موقع التصوير قبل ساعة أو أكثر من شروق الشمس لتتمكن من الحصول على صور جيدة لهذه الطيور. وابحث كذلك عن الأوضاع التي تكون فيها الخلفية مضاءة بشكل جيد، ولا تنس تصوير الماء، فهو يزيد الصورة جمالًا وبهاءً. بالنسبة إلى إعدادات الكاميرا فيمكنك استخدام سرعة غالق 1/500s أو أعلى، وقد تحتاج إلى ضبط الآيزو عند 400 (إذا استخدمت سرعة غالق أعلى).

صورة لـ Ankush Kochhar-Ak

التصوير فجرا قبل طلوع الشمس

وبالحديث مع المصور هاني الموسى أكد لنا أنه شخصيا كحال الكثير من مصوري الطيور يتجهون لمكان التصوير فجرا قبل طلوع الشمس وذلك ليكون تواجدهم في المكان قبل خروج الطيرو من اعشاشها فيكونوا جزء من موقع التصوير، حينها سيئلف الطائرتواجدهم في المكان.

فكما شرحنا سابقا عليك أن تنتظر قدوم الطائر وليس اللحاق به لتصويره. وبعكس ذلك فإن وصولك لمكان التصوير أثناء تواجد الطائر هناك سيشعره بالخوفه بسبب ظهور جسم غريب بالنسبة له وبهذا سيصعب على المصور كسب ثقة الطائر ليتمكن من الاقتراب منه بشكل كبير.

وفي بعض الاحيان يرتدي بعض المصورين ملابس خاصه تحاكي طبيعة مكان التصوير أو انهم يضعون خيام صغيره تتسع لشخص أو شخصين لغرض التخفي عن أنظار الطيور ولكي لا تشعر بتواجدهم الأمر الذي يتيح الفرصه للإقتراب أكثر وأكثر لإلتقاط صوره أفضل الطائر.

تصوير الطيور للمصور السعودي أحمد قاسم

الإعدادات التي ينصح بها أثناء تصوير الطيور

لتحصل على صور واضحة استخدم سرعة غالق مرتفعة (1/500s أو أعلى) إن كنت تفضل لذلك يمكنك الاستعانة بوضع التصوير الرياضي، رغم انه في هذه الحالة لن تتحكم في اعدادت الكاميرا يدويا. إن كنت تلتقط الصور لعنصر ثابت، حاول دائما استخدام فتحة عدسة واسعة لعزل الخلفية، هذا يعطي جمال أكبر لصورة.

المعدّات التي ينصح بها خلال تصوير الطيور

عدسات التيليفوتو ضرورية في تصوير الطيور، ذلك لأنّه من الصعب الاقتراب من الطائر دون إفزاعه، وبما أن الطيور كائنات كثيرة الحركة، فإن الحصول على صورة مركزة بشكل جيد قد يكون أمرًا صعبًا، لذا يمكنك الاستعانة بخاصية تثبيت الصورة (Image Stabilization). كذلك الأمر بالنسبة إلى الحامل الثلاثي (تحتوي معظم عدسات التيليفوتو على مكان مخصّص لتثبيتها على الحامل الثلاثي). أدوات التمويه والتخفي ستكون مفيدة جدًّا عند تصوير الطيور، ويمكن استخدام الادوات المصنوعة من القماش المضاد للماء حيث تكون قادرًا على تغطية نفسك ومعدّاتك وابقاء نفسك جافًّا ومتخفّيًا عن الطيور في نفس الوقت.

تمويه مصور الطيور

الخلاصة

لا يخلو تصوير الطيور من الصعوبة، ويحتاج إتقانه إلى الكثير من الصبر والمهارة. إن كنت مبتدئًا في هذا المجال، حاول تصوير الحمام أو الطيور في حديقة الحيوانات قبل أن تتوجه إلى البرية. جرّب استخدام سرعات غالق مختلفة (مرتفعة ومنخفضة) لمعرفة السرعة التي ستمنحك التأثير المطلوب، وتمرّن كذلك على استخدام عدسات التيليفوتو فهي ضرورية جدًّا في هذا النوع من التصوير. تحلّ بالصبر، انتظر قدوم الطيور إليك بدلًا من مطاردتها. قد لا تحصل على لقطات رائعة في كل مرّة إلا أنّ التمرين المتواصل سيرفع من مستواك بشكل ملحوظ. وتذكّر دائمًا: يجب أن يملأ الطائر إطار الصور قدر الإمكان لتحصل على صور جميلة ورائعة.